بحث عن النبات الطبيعي في الوطن العربي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بحث عن النبات الطبيعي في الوطن العربي

مُساهمة  حسين الدياربي في الإثنين 12 أبريل 2010, 5:56 pm

النبات الطبيعي في الوطن العربي
الغابات الحشائش نباتات المستنقعات نباتات الصحارى
أولاً: الغابات:
تغطي الغابات نحو 10% من مساحات الوطن العربي و يمكن تقسيمها الى النوعين الآتيين :
الغابات المدارية أو شبه الاستوائية:
و توجد في أقصى جنوب السودان و بعض جهات جنوب موريتانيا و جنوب الصومال وبعض جهات اليمن وعمان ، وهي اقل كثافة من الغابة الاستوائية بسبب وجود فصل الجفاف وهو فصل الشتاء ، و تختلط فيها الأشجار بالحشائش ،و لكن كلما ازداد المطر تكاثفت الأشجار و اختفت الحشائش ، كما تنتشر هذه الغابات على ضفاف المجاري المائية مكونة غابات الأروقة (او الدهاليز) الشديدة الكثافة فتنمو غابات الطرفا و الصفصاف الغابات المعتدلة الدافئة و الباردة (نباتات إقليم البحر المتوسط ):
يطلق على نباتات البحر المتوسط بأنها النباتات الدائمة الخضرة لأنها تتكيف مع فصل الصيف الجاف و الحار و ذلك بان تكسو سيقانها بطبقة أو قشرة سميكة ، كما هو الحال في أشجار البلوط الفليني أو تكسو أوراقها بطبقة شمعية تحميها من التبخر أو تنكمش أوراقها فيقل حجمها كثيرا ، كما هو الحال في أشجار الزيتون ، أو تكون لها جذورا طويلة تتعمق في باطن الأرض لتجمع ما يلزمها من الغذاء و تتواجد الغابات المعتدلة في إقليم البحر المتوسط على سفوح جبال أطلس في المغرب ، أو على سفوح السلاسل المغربية في الشام أو على سفوح مرتفعات شمال العراق حيث تتراوح كمية الأمطار بين (60 _100 سم )
الثروة الحيوانية في الوطن العربي
قدرت الثروة الحيوانية في الوطن العربي لعام 1997م بحوالي 40 مليون رأس من البقر و 3 مليون من الجاموس 185 مليون من الغنم والمعز و 12 مليون رأس من الإبل. وتعادل هذه الأعداد مجتمعة حوالي 81.2 مليون وحدة حيوانية. وقد بلغ معدل النمو السنوي خلال الفترة 1977-1997 حوالي 2.1% في الأغنام والماعز و 2.2% و 1.1 % 1.39% في الأبقار والإبل والجاموس على التوالي .
الحيوانات الصحراوية
تشتمل الحيوانات الصحراوية على عدد كبير من الحشرات والعناكب والزواحف والطيور والثدييات. كما تفد إلى الصحراء، بعد سقوط الأمطار، حيوانات برية مثل الأيائل حيوانات ساكنة. أما الحيوانات الضخمة فتلجأ إلى الأماكن الظليلة طوال النهار فتبرد أجسامها، إذ يتبخر الماء فوق جلودها، ويعوض بماء آخر من المأكولات التي تتغذى بها، وتضاف إليها مياه أخرى إذا وجدت في بعض المنخفضات، وكذلك فإن عملية الهضم تضيف الماء في جسم بعض الحيوانات مثل الإبل التي تستفيد من هذا المصدر المائي المهم، فيستطيع الجمل البقاء بدون ماء لعدة أشهر. كما أن للجمل مصدرًا آخر لتوليد الطاقة في جسمه، حيث إن سنام الجمل مستودع لكميات كبيرة من الشحم، وباستطاعته أن يعيش على هذه الطاقة إذا جف جسمه من الماء الضروري.

حسين الدياربي
Admin

عدد المساهمات: 240
تاريخ التسجيل: 10/12/2008
العمر: 40

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ase3dady.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى